16 يونيو، 2021

معركتنا مستمرة.. شكوى أمام التفتيش القضائي بوجه عويدات ومعاونيه

تقدّم محامو متحدون، اليوم في ٢٧ أيار ٢٠٢١، بشكوى أمام هيئة التفتيش القضائي، ضدّ كل من المدعي العام التمييزي القاضي غسان عويدات وضباط وعناصر الضابطة العدلية بإمرته.
وذلك رداً على المخالفات الفاضحة التي أقدموا عليها وقيام القاضي عويدات بتهديد مواطن حيث توجّه له بعبارة “pay time”  أي حان وقت دفع الثمن.
يضاف ذلك إلى تلفيق التهم والأكاذيب بحق الموقوف آنذاك، شربل رزوق ومنها “الاتجار بالمخدرات والدعارة في صور !”، كما الممارسات التي قامت بها عناصر القوى الأمنية من تهديد وتعنيف المتضامنين سلمياً مع الناشطين رزوق وطوني أوريان أمام المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي أمس.

وإزاء هذه الوقائع وهذا السلوك الذي يعد غير مقبول من شخص عاديّ فكيف به والقاضي عويدات يشغل منصب النائب العام التمييزي! فإن تحالف متحدون أخذ على عاتقه التحرّك، وهو يناشد كل معني بأن يتحرك وقفاً لكل الافتراءات والتزوير والتدجيل الذي يمارس في ملفات الفساد واستنكاف النائب العام التمييزي عن القيام بواجباته تجاه المواطنين حتى بات شريكاً بالتغطية المباشرة على الفاسدين وتقديم الحماية والحصانة لهم تجاه أية محاسبة أو ملاحقة، ويقتضي حكماً إقالته من منصبه.

إننا اليوم أمام معركة قضائية مفتوحة بوجه كل مخلٍ بواجبات وظيفته ومسؤوليته، لاسترداد هيبة القضاء من جهة ولتثبيت المواطنية الحقّة حيث يحفظ لكل لبناني حقه بالتعبير عن الرأي المكفول بموجب الدستور والشرع الدولية.
وفي السياق نفسه، كان حرياً بضباط وعناصر الضابطة العدلية الوقوف في صفّ المواطنين في معرض تعبيرهم عن آرائهم وسؤالهم عن مصير ملفات الفساد بعد الويلات والمآسي التي يعانون منها يومياً، باعتبار أن الضباط والعناصر هم جزء من الشعب اللبناني ويعانون كسائر المواطنين، بدل التمادي في حماية من يقوم بإزهاق حقوقهم ودفعهم إلى قعر الهاوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *