13 مايو، 2021

العلامة الخطيب يستقبل سفير النروج

استقبلنائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى سماحة العلامة الشيخ علي الخطيب في مقر المجلس  سفير النرويج الجديد في لبنان مارتن أرفيك يرافقه المستشار في السفارة آره هوفديناك بحضور امين عام المجلس نزيه جمول وجرى التباحث في العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تطويرها.

واطلع السفير النرويجي الشيخ الخطيب على مساهمات بلاده في لبنان وجرى التباحث في تطورات الاوضاع العامة في لبنان والمنطقة.

ورحب الشيخ الخطيب بالسفير النرويجي في مقر المجلس الحريص على اقامة افضل علاقات مع الدول الصديقة، شاكرا لدولة النروج مساعدتها ووقوفها الى جانب لبنان ومساهماتها في القوات الدولية العاملة في جنوب لبنان، مشددا على ضرورة بذل الجهد في سبيل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين.

وشدد سماحته على ضرورة تشكيل حكومة انقاذية اصلاحية تقوم بمهامها الوطنية في اخراج لبنان من الوضع الخطر الذي يعيشه البلد مما يستدعي ان يتوافق السياسيون ويتنازلوا لبعضهم البعض خدمة لانقاذ الوطن وشعبه، معتبراً ان الحل في لبنان يكمن في تطبيق اتفاق الطائف واجراء انتخابات نيابية خارج القيد الطائفي وانشاء مجلس شيوخ والعمل ليكون لبنان دولة قانون يتساوى امامها كل المواطنين دون تمييز بعيدا عن المحاصصة والغبن لاي مكون فيها.

واكد سماحته ان الكيان الاسرائيلي هو المسؤول عن كل ازمات المنطقة منذ ان هجر الفلسطينيين وتسبب بوجود قضية اللاجئين وتوالت اعتداءاته على لبنان وسوريا في ظل الدعم الغربي لجرائمه، لتكون اسرائيل هي الحاكمة في المنطقة، مشدداً ان لا حل الا بعودة الفلسطينيين الى ديارهم واقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس.

واكد سماحته ان المقاومة ردة فعل طبيعية لمقاومة الاحتلال والتي اصبحت حاجة وطنية لردع العدوان والدفاع عن لبنان وسلاحها هو للدفاع عن لبنان وشعبه، وهي حققت الانجازات الكبيرة التي دحرت الارهابيين والتكفيريين والصهيوني عن ارضه ومن الظلم الحديث عن نزع سلاحها في ظل استمرار الاحتلال والعدوان الاسرائيلي ضد لبنان.

وشدد سماحته على رفض لبنان توطين الفلسطينيين في لبنان وضرورة توفير العودة الامنة للسوريين الى سوريا وتقديم الدعم والمساعدات الدولية لهم في ارضهم السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *