16 مايو، 2021

“بنك الصحة” يُطلق مبادرة مجانية لمرضى السكري في يوم الصحة العالمي

بعد نجاح البرنامج التجريبي الذي بدأ بتنفيذه في وقت سابق من العام الجاري، أعلن بنك الصحة بمناسبة يوم الصحة العالمي ، عن إطلاق برنامج الرعاية المتصلة لمرض السكري مجانًا لجميع الأفراد في دولة الإمارات العربية المتحدة، والمخصص للأشخاص الذين يعانون من تشخيص مرض السكري من النوع 2، حيث يتيح البرنامج الإدارة اليومية لمرض السكري، فضلاً عن المشكلات الأخرى المتعلّقة بنمط الحياة.

ومن خلال الجمع بين الابتكار والنهج الشخصي، يتبع برنامج الرعاية المتصلة لمرض السكري مبادئ الرعاية الموصى بها من الاتحاد الدولي للسكري، بما في ذلك مراقبة الجلوكوز من خلال أجهزة قياس السكر في الدم المتصلة مثل iHealthاي هيلث وكونتور.

وقالت زارمينا جعفر، المؤسس المشارك ومدير الاستراتيجية في “بنك الصحة”: “في كثير من الأحيان، يمكن أن يكون تشخيص مرض السكري مربكًا، وقد تتفاقم المشكلة عند الالتزام بخطة رعاية صحية معقدة وسط نمط حياة مزدحم. وبالتالي يمكن أن يؤثر نقص المعرفة والفهم بشكل كبير على كيفية إدارة الحالة جيّداً وقد يزيد من شدة المرض ويسبب القلق للمريض. ومن خلال الجمع بين الرعاية الشخصية واستخدام أجهزة المراقبة عن بُعد المبتكرة، نهدف إلى التخلّص من التعقيد في إدارة مرض السكري”.

ويتميّز برنامج الرعاية المتصلة لمرضى السكري بكونه يدير حالة المريض في كل مرحلة من مراحل المرض، وفي بعض الحالات، يمكن أن يؤخر تطور المرض إذا نجح المريض في التفاعل بشكل جيّد مع البرنامج أثناء الإصابة بمرض السكري أو في مراحله المبكرة.

وإلى جانب هذا البرنامج، يقدم “بنك الصحة” برامج إدارة نمط الحياة التي تشجع أسلوب حياة صحي واستباقي يتيح لعدد متزايد من السكان الحفاظ على صحة جيّدة، بدلاً من علاج سوء الحالة الصحية. وتتضمن هذه البرامج مراقبة البيانات الصحية، وتقييم النصائح الغذائية، والحصول على الدعم التحفيزي. ويتمتع أطباء “بنك الصحة” بخبرة طويلة في التعرف على الاتجاهات والأنماط من خلال المراقبة المستمرة ويمكنهم تقديم التنبيهات والتذكيرات عند الضرورة.

ورغم تركيزه على تقديم خدماته في منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا، يهدف “بنك الصحة” إلى نشر البرنامج الجديد المبتكر في جميع أنحاء العالم للحد من تفشي مرض السكري. وتكمل برامج الرعاية المتصلة النماذج الحالية والتقليدية للرعاية الصحية من خلال الجمع بين الممارسات المبتكرة لسد الثغرات ودعم نهج أكثر تركيزًا على المريض.

يشتمل جزء من البرنامج على تحفيز الأعضاء، وتحديد مدى التقدم والمشاركة، كما أنشأ “بنك الصحة” من أجله نظام تصنيف 5 نجوم فريد من نوعه يعتمد على مراقبة التقدم المحرز مقابل الأهداف المطلوبة وتقييم مستوى المشاركة.

وتعليقًا على هذه التقنية التحفيزية، قالت زرمينا جعفر: “نعتقد أنه ليس من المهم فقط قياس التقدم المحرز، ولكن أيضًا الاعتراف بالجهود المبذولة والاحتفاء بها. المعلومات التي تم جمعها كجزء من البرنامج تدعم بشكل كبير المتخصصين والأطباء، ما يمكنهم من الحصول على رؤية كاملة 360 درجة في نمط حياة المريض خارج البيئة السريرية، وهو ما يشكّل بداية لنهج مستمر في إعطاء الأولوية للصحة الجيّدة، فجوهر هذا البرنامج هو تخصيصه وفقًا لاحتياجات كل فرد “.

وتتضمن عملية الإعداد لبرنامج الرعاية المتصلة لمرض السكري تقييمًا صحيًا والاطلاع على التاريخ الطبي للعائلة، حيث سيتم سؤال المرضى عن جهاز المراقبة المفضل لديهم بالإضافة إلى أهدافهم من البرنامج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *