13 مايو، 2021

بيان صادر عن المكتب الإعلامي لنائب رئيس مجلس الوزراء وزيرة الدفاع في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر.

 

أكدت نائب رئيس مجلس الوزراء وزيرة الدفاع في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر، أن الجيش اللبناني والقوى الأمنية حريصون كل الحرص على حماية المتظاهرين، وحقهم بالتعبير السلمي وحق التنقل للمواطنين، إضافة الى حماية السلم الأهلي في للبلاد. ودانت تعرض٣١ عسكرياً من الجيش لإصابات جراء الإعتداء عليهم ورشقهم بالحجارة والمفرقعات النارية، من قبل بعض المحتجين أثناء التظاهرات التي شهدتها مدينة طرابلس بالأمس، إضافة إلى تضرر عدد من الآليات والعتاد.

وأعتبرت الوزيرة عكر أن عناصر الجيش اللبناني والقوى الأمنية، هم أبناء الشعب اللبناني، ويقومون بتأدية واجباتهم في الحفاظ على الأمن والإستقرار وحماية الأملاك العامة والخاصة، لذا يجب على المتظاهرين والمحتجين مساندتهم حفاظاً على معنوياتهم وعدم الإعتداء عليهم. وتمنت الوزيرة عكر الشفاء العاجل لعناصر الجيش، كما دعت الى ضرورة التحلي بالهدؤ والروية في هذه المرحلة الصعبة.

من جهة أخرى إتصلت الوزيرة عكر بقائد قوات اليونيفيل الجنرال ستيفانو ديل كول، مستنكرة الإنتهاكات والخروقات المتواصلة للعدو الإسرائيلي على لبنان براً وبحراً وجواً، لا سيما الإستيلاء على قطيع الماشية مؤخراً، مشددة على ضرورة فتح تحقيق في الإعتداءات المتكررة على المزارعين والرعيان اللبنانيين وسلبهم ممتلكاتهم وضرورة إعادتها الى أصحابها في أسرع وقت، وأكد الجنرال ديل كول للوزيرة عكر على متابعته الحثيثة للموضوع، وإجراء الإتصالات اللازمة لإعادتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *